دبا يخطط لإحراج «الإمبراطور» على ملعبه كاميلي: الخطأ ممنوع أمام ليما ورفاقه

October 26, 2017

دبا يخطط لإحراج «الإمبراطور» على ملعبه

كاميلي: الخطأ ممنوع أمام ليما ورفاقه

وصف البرازيلي باولو كاميلي مدرب دبا الفجيرة مباراة فريقه أمام الوصل الليلة بالمهمة الصعبة. 
وقال كاميلي: المنافس يبحث عن إنجاز هذا الموسم سيدفع بكل قوته من أجل الفوز واستعادة التقدم في سباق الصدارة في ظل مجموعة مميزة من اللاعبين لاسيما في الشق الهجومي قادرين على صنع الفارق وهذا بالطبع يحفزنا على مضاعفة الجهد والتركيز وبذل كل ما في وسعنا وأن نكون ككتلة واحدة في الهجوم عند امتلاك الكرة والدفاع عندما نفقدها لتعويض الفوارق.

ولفت إلى أن المباراة لن تكون سهلة على فريقه لكنه يطمح في المقابل بأن يجعلها صعبة أيضاً على المنافس وإحراجه في ملعبه ووسط جمهوره وهذا حق مشروع ما دمنا في إطار المنافسة فالكل يسعى لحصد النقاط. 

وحول أمكانية فرض رقابة خاصة على اللاعب ليما بوصفه مصدر الخطورة، أشار المدرب البرازيلي إلى أنه لن يراقب لاعباً بعينه فجميع مهاجمي الوصل من النجوم الكبار وسنعمل ما بوسعنا من أجل إغلاق منطقتنا الدفاعية بشكل جيد من ثم الهجوم بطريقة منظمة عندما تتاح لنا الفرصة عبر الارتداد المعاكس مشدداً على ضرورة الحذر والانتباه الشديد وتجنب الأخطاء والتحلي بالحماس والروح القتالية في الملعب مهما كانت الظروف وأن يثق لاعبوه بقدراتهم ويقدموا أفضل ما لديهم وأن نفاجئ أنفسنا قبل أن نفاجئ الوصل وسأكون سعيداً لو حصلت على نقطة اليوم. 

ويغيب عن دبا ثنائي الارتكاز حميد الماس وفهد خلفان إلى جانب المدافع خليفة الشهياري وعلى السعدي. 
من جانبه أكد الأردني ياسين البخيت محترف دباالفجيرة أن لديهم كل العزم على مواصلة الأداء الإيجابي وتقديم أفضل مالديهم اليوم رغم علمهم بخطورة الإمبراطور الوصلاوي الذي يمتاز بالطابع الهجومي ويزاحم بقوة على الصدارة.

وقال البخيت: لابد من اليقظة والتركيز العالي منذ الدقيقة الأولى حتى صافرة النهاية مع الأداء الجماعي والالتزام بتوجيهات المدرب وخطة اللعب.

وأشار البخيت إلى أن تذبذب مستواه في بعض المباريات مرده الإرهاق خصوصاً وأنه يشارك مع منتخب بلاده في كافة المباريات، منوهاً بأن السفر من الإمارات للأردن إلى جانب فارق التوقيت دائماً ما يفقده التركيز في الأيام الأولى من العودة.





الراعي الرسمي
الرعـــاة
إعلانــــات
©2015 - جميع الحقوق محفوظة لنادي دبا الرياضي الثقافي.