الشهياري يدخل التاريخ بـ أول بصمة النواخذة يصطاد البطل

September 23, 2017

الشهياري يدخل التاريخ بـ أول بصمة

النواخذة يصطاد البطل

احتفل خليفة الشهياري، مدافع دبا الفجيرة، بهدفه الأول في دوري الخليج العربي، ومنح فريقه 3 نقاط ثمينة أمام الجزيرة أمس، وإذا كان «النواخذة» نجح في إلحاق الخسارة الأولى للبطل هذا الموسم، وهو الفوز التاريخي الثاني له على «فخر أبوظبي» في عصر «المحترفين»، بعد الأول في الموسم قبل الماضي، 2015 - 2016 على الملعب نفسه بنتيجة 4 - 2، فإن المشهد الرئيس في المباراة والذي يمثل نقطة تحول حدث قبل ضربة البداية بإصابة علي مبخوت، واكتمل في الدقيقة السابعة بخروج أحمد خليل مصاباً، ليعلن عن خلو مقعد «المهاجم الصريح»، في الجزيرة، ولجوء المدرب تين كات إلى البرازيلي رومارنيهو لشغل هذا المركز، إلا أنه لم يفلح في أداء المهمة.

ولم يحقق دبا الفجيرة أي انتصار في الدوري على مدار تسع مباريات متتالية، منذ آخر فوز على العين 2 -1، ضمن «الجولة 18» لدوري الموسم الماضي.

وفي المقابل، تعود آخر خسارة للجزيرة أمام الأهلي بهدفين مقابل هدف، في الجولة العشرين للموسم الماضي، كما حرم دبا الفجيرة ضيفه أمس من ميزة التسجيل للمباراة الـ 19 على التوالي في الدوري، حيث كانت آخر مباراة لم يسجل فيها الجزيرة أمام النصر في الأسبوع التاسع من الموسم الماضي أيضاً.

إصابة خليل ليست الوحيدة في صفوف الجزيرة، حيث سبقه علي مبخوت مهاجم الفريق في الخروج من قائمة اللقاء بسبب الإصابة، وسبقهما المهاجم الشاب أحمد العطاس الذي تعرض للإصابة منذ فترة، ليكون «فخر أبوظبي» من دون مهاجم صريح، والمفارقة أن ثلاثي الهجوم الجزراوي هو نفسه ثلاثي هجوم المنتخب الوطني!

ويبدو أن السبب الرئيسي وراء إصابة ثلاثي الهجوم الدولي هو حالة الإرهاق التي تعرض لها اللاعبون في الفترة الماضية، وخوض عدد كبير من المباريات من دون الحصول على راحة، فضلاً عن عدم الوجود في معسكر النادي، الأمر الذي أوجد نوعاً من الفجوة بسبب اختلاف الأحمال التدريبية بين النادي والمنتخب.

ورغم أن الجهاز الفني للجزيرة أعد برنامجاً خاصاً للاعبين الدوليين، بعد العودة إلى صفوف الفريق، إلا أن ذلك لم يشفع دون التعرض للإصابة، ومنهم محمد فوزي مدافع الفريق، أحد اللاعبين الذين واجهوا المصير نفسه، ولا يزال يخضع للعلاج.

ويعد هدف أمس هو الثالث لخليفة الشهياري الذي لعب مباراته الأولى هذا الموسم مع «النواخذة»، واكتفى بهدفين طوال مشواره الذي يمتد منذ موسم 2010 - 2011، وسجل هدفه الأول أمام العربي عندما لعب لمسافي موسم 2012-2013، والثاني في شباك الإمارات بدوري الرديف في الموسم الماضي.

وقال الشهياري: «قدمنا مباراة تكتيكية جيدة أمام البطل ونستحق الفوز، لأننا عقدنا العزم قبل المباراة على محو الصورة السلبية وفك العقدة مع الجزيرة، ونجحنا في النهاية في خطف النقاط الثلاث المهمة في مشوارنا للبقاء، ونعمل بقوة من أجل استمرار سلسة النتائج الإيجابية والتقدم أكثر في جدول الترتيب في المباريات القادمة، وعلينا أن نجتهد دائماً، من أجل تقديم المستوى المرضي لجماهيرنا وكل من يتابعنا





الراعي الرسمي
الرعـــاة
إعلانــــات
©2015 - جميع الحقوق محفوظة لنادي دبا الرياضي الثقافي.