احدث المجريات

أكبر مفاجآت دور الـ 16 العميد يغرق في بحر النواخذة

January 18, 2018

أكبر مفاجآت دور الـ 16

العميد يغرق في بحر النواخذة

فجر «نواخذة» دبا الفجيرة أكبر مفاجآت دور الـ16 لكأس رئيس الدولة على ستاد خالد بن محمد بالشارقة، وأطاح بالنصر بركلات الترجيح 5-3، بعد أن انتهاء الوقتان الأصلي والإضافي بالتعادل بهدف لكل فريق، ليتأهل دبا الفجيرة إلى دور الثمانية للمرة الثانية في عصر الاحتراف.

بدأ دبا الفجيرة بالتسجيل أولاً في الدقيقة 11 عن طريق وليد أحمد،وتعادل النصر «وصيف النسخة الماضية وبطل 2015» عبر مارسيلو في الدقيقة 70.

وفي ركلات الترجيح سجل أهداف «النواخذة» كل من إدريس فتوحي وأحمد إبراهيم وأكوستا وعلي السعدي وياسين البخيت، فيما سجل للنصر خالد جلال والبرازيلي مارسيلو ومحمود خميس، وأضاع مسعود سليمان الركلة ليخسر فريقه اللقاء ونجح لاعبو «النواخذة» في السيطرة الفعلية على مجريات الشوط الأول في ظل غياب لاعبي «العميد» في الجانب الهجومي وافتتح دبا التسجيل عن طريق اللاعب وليد أحمد في الدقيقة 11 بعدما اخترق الأردني ياسين البخيت منطقة الجزاء ببراعة وبدون مضايقة من أي مدافع نصراوي ومرر عرضية حولها وليد أحمد برأسه داخل الشباك.

وواصل النواخذة الهجوم على مرمى الحارس أحمد شمبيه عبر الأطراف، وكاد البرازيلي أكوستا يضاعف النتيجة بعد أن سدد كرة قوية مرت بجوار المرمى في الدقيقة 18. شعر لاعبو النصر بالحرج فنظموا الصفوف من خلال الهجوم عبر الأجناب، مع التركيز علي الكرات العرضية لاستغلال خطورة المهاجم جاسم يعقوب الذي كاد يشكل خطورة على مرمى فهد محمد، في ظل غياب النواخذة حتي الدقيقة 35 حيث طالب لاعبوه بركلة جزاء نتيجة لمس الكرة ليد مدافع النصر، لكن حكم المباراة سلطان محمد صالح أمر باستمرار اللعب

وأنقذ أحمد شمبيه مرماه من تسديدة قوية من جانب إدريس فتوحي في الدقيقة 38، ثم عاد للتألق من جديد بإبعاد كرة قوية من جانب البرازيلي رودولفو في الدقيقة 43، لينهي دبا الفجيرة الشوط الأول بهدف نظيف

وفي الشوط الثاني تحسن أداء النصر كثيراً في الناحية الهجومية، وسنحت أكثر من فرصة للتسجيل، لكنها ضاعت بسبب رعونة المهاجم جاسم يعقوب وحصل «العميد» على ركلة جزاء في الدقيقة 54 نتيجة عرقلة المدافع عمران عبدالرحيم للاعب النصر محمود خميس، انبري لها البرازيلي فاندرلي وسددها في المرمى، لكن حكم اللقاء ألغى الهدف واحتسب خطأ ضد فاندرلي ومنحه بطاقة صفراء بداعي التمويه بعد الجري لتسديد ركلة الجزاء، في إطار التعديل الجديد في قانون اللعبة وعاد العميد للمباراة بهدف التعادل عن طريق البرازيلي مارسيلو دا سيلفا في الدقيقة 70، بعد تمريرة من سالم صالح حولها الأول برأس داخل المرمى.

وتجددت الإثارة في اللقاء بعد هدف التعادل، حيث أنقذ فهد محمد حارس النواخذة كرة خطيرة أمام عامر مبارك، ورد البرازيلي أكوستا بتسديدة قوية هددت مرمى النصر ولم يفلح الفريقان في الاستفادة من الوقت المتبقي من زمن اللقاء، ليعلن الحكم عن نهاية الوقت الأصلي بالتعادل بهدف لكل فريق وينتقل الفريقان للوقت الإضافي ومرت دقائق الشوطين الإضافيين بلا أي جديد، نتيجة لحذر الفريقين، حتى احتكما لضربات الجزاء الترجيحية، التي أنصفت النواخذة.





الراعي الرسمي
الرعـــاة
إعلانــــات
©2015 - جميع الحقوق محفوظة لنادي دبا الرياضي الثقافي.